Sunday, August 13, 2006

اللّحظة الحاسمة

نعلن الآن... وقف اطلاق النّار

ترى، كيف سيكون شعورنا في هذه اللّحظات؟؟؟؟

9 Comments:

Blogger القلجاوى said...

أشعر عند وقف إطلاق النار فى لبنان ، اشعر بالنقصان ، اشعر باننى لم افعل سوى الكلام ، الكلام ، حالى حال الكثيرين من الشباب فى مصر وعل امتداد الوطن

12:16 PM  
Blogger القلجاوى said...

أشعر عند وقف إطلاق النار فى لبنان ، اشعر بالنقصان ، اشعر باننى لم افعل سوى الكلام ، الكلام ، حالى حال الكثيرين من الشباب فى مصر وعل امتداد الوطن

12:16 PM  
Blogger zordeak said...

بالطبع سأشعر بالراحة لوقف تيار القتل البشع لكل الاخوة فى لبنان .., ولكن سأشعر ايضا بالخزى لكونى عربى .. لكونى مصرى كل ما يستطيع فعله هو الجلوس امام التلفاز مشاهدا ما يحدث للاطفال والنساء .., مشاهدا تاريخ يسجل بطولة شعب وصموده .., الشعب اللبنانى الذى اصبح علامة فى الصمود والوحدة .., وفى نفس الوقت أشعر بالخزى من المواقف العربية المتواطئة والتى صدمتنا قبل ان تصدم الشعب اللبنانى .., أقول لكى عزيزتى انى سأحزن لكونى لم اقاتل مع المقاومة الشعبية الباسلة .., هنيئا لكم ..وليتولنا الله

3:14 PM  
Blogger ekarros said...

ساعتها ستشعرون بالحياة مرة اخرى كما لم تشعروا بها ابدا من قبل
سيكون كل شيء مختلفا
جديدا
وطازجا
لحظة ان يعلنوا وقف اطلاق النار سنغني جميعا اغنيات الانتصار
فذلك اعلان عن هزيمتهم
وتتويج لانتصاركم شعبا ومقاتلين

5:29 PM  
Blogger hashem said...

عندها سأبكيهم
وأقرأ الفاتحة لهم...وإن كنت لا أعرف أسماءهم
وعندها سأرنو إليه...وطناً أحبه
وقوافل العائدين إلى ضيعهم...حاملين عدّة البناء
ليعمروا ما تهدّم...ويغرزوا وردةً...للحياة
سأتصل بها...وأقول لها...الحمدالله عالسلامة

7:22 PM  
Blogger Muhammad Aladdin said...

فجر يوم جديد..

11:16 PM  
Blogger nado said...

اندمل شعوري المجهول وقد مات
وها هو شعور الأمل قد عاد
فليعم السلم على تلك البلاد
ولتحيا القلوب المؤمنة بلبنان

miss u ya bent ;)

1:18 AM  
Blogger RAT said...

شعور بالراحة مشوب بحذر شديد
حمدالله عالسلامة

1:14 AM  
Anonymous الحوراني said...

شعور غريب بين الفرح والحزن
شعور بالضياع مع الحذر
انوا معقول الحرب خلصت
شو هيدا الي صار كان حلم ولا حقيقة
بعدنا عايشين ولا احنا في العالم الاخر
مش قادر اوصف شعوري في تلك اللحظة
خصوصا نوا استهدفتنا غارة قبل وقف اطلاق النار بنص ساعة
حسينا انو راح نموت قبل ما نشوف لحظة تانية

7:06 AM  

Post a Comment

Subscribe to Post Comments [Atom]

<< Home