Wednesday, August 23, 2006

بين ضلالٍ منسيّة

أعطني فرصة لأشرح، ...
لعل الحروف تموت حين تقال...

قدمت سهوا"
اعتراني الخجل صدفة"
و حلّقت عجبا"

- من أين أنتِ؟
- نسيت....

-ما هو مذهبكِ؟
- نسيت...

- ما هو طموحكِ؟
- نسيت ....

- لما لم تأتِ؟
- نسيت....

- أين سهرتِ البارحة؟
- نسيت...

- متى عدتِ من....
- نسيت...

-........
- نسيت...


الى أن طال النّسيان
فركض يكتب وصيّته...

10 Comments:

Blogger IronMask said...

لا ادري لما قرر كتابة وصيته بعد ان طال النسيان،
ربما كان عليه ان يبدأ من جديد حياة جديدة،
انها "نعمة النسيان"، على رأي ام كلثوم
:)

9:09 AM  
Blogger nado said...

This comment has been removed by a blog administrator.

1:53 PM  
Blogger nado said...

أشك في ذلك!

أأنت تنسيّن أو تتناسين

أتمنى الجواب في القصيدة المقبلة

;)

1:54 PM  
Blogger hashem said...

يمكن النسيان طريقته للبقاء على عقله

6:37 PM  
Blogger ekarros said...

حلفتك يا حبيبي
لا تنسى يا حبيبي
لما بتسمع ها الغنية فكر فيا يا حبيبي

11:51 PM  
Blogger Kodder said...

interesting blog :).
welcome aboard Doha :)

7:28 PM  
Anonymous Anonymous said...

I like to read your post. would you consider writing in english.
W.

10:04 PM  
Blogger doha said...

dear anonyme
thank you for your comment,but writing in english is not an option now;maybe later,nobody knows :)

2:38 AM  
Blogger RAT said...

اتكون وصيته صفحة بيضاء؟؟

4:16 PM  
Blogger angelus said...

l'oubli est parfois la meileure choses a faire quand on a le coeur lourd, moi, tu vois doha, qu'est ce que j'aimerais oublier!!

6:43 AM  

Post a Comment

Subscribe to Post Comments [Atom]

<< Home