Friday, August 24, 2007

إبقى

و ماذا لو تأجّل الموعد
و بقي الإنسان ممدّداً تحت شجرة زيتونٍ قديمة.
ماذا لو احتفظ بعصفورٍ أراد الحريّة بشدّة
و جعل التّعاويذ مسرحاً لأمنياته.
لا تحلّق بعيداً أيّها الطّائر
لا تبتعد، لا تتغرّب، لا تغامر.

إنّها شجرة زيتونٍ قديمة
ولكّنها في الجوف تعمّر....

لا تغادر !

1 Comments:

Anonymous زياد said...

يعجبني هذا المقطع كثيرا

صورة الإنسان الممدد تحت شجرة زيتون قديمة ، فيها جاذبية ، صورة رعوية مرتبطة بالطبيعة الهادئة ، وذلك رغم تأجل الموعد !

في هذا المقطع رغم قصره ، شاعرية فاتنة

5:46 PM  

Post a Comment

Subscribe to Post Comments [Atom]

<< Home