Monday, May 19, 2008

إنسان


لطالما سعى الإنسان لكسب مودة الاخر عبر إثبات نفسه. ولكم أدرك أن المجموع لن يتعدّى مبلغ المعترف به.
عدلنا و اجتمعنا وغادرنا قصورنا. فنعود نسأل الخالق: لماذا؟؟
أطيافُ عادت تستند كناسك إلى ظهورنا و جمالنا استقال متفائلاً.

حاسبنا يا شاعراً تغنّى، سامحنا يا معلّماً لم نره منذ مدّة، منذ رواية أزلية..

لقد تعبنا،

نفكّر...

فهل تقبل استقالتنا؟

0 Comments:

Post a Comment

Subscribe to Post Comments [Atom]

<< Home